التسويق عبر الإنترنت: كيف تطور عملك عبر التسويق الإلكتروني؟

تتمثل إحدى مزايا الإنترنت في أنه يمكن لأصحاب الأعمال الآن الوصول إلى عدد كبير من العملاء والعملاء المحتملين، وبتكلفة قليلة أو حتى بدون تكلفة. لكن التسويق عبر الإنترنت يتطلب أكثر من مجرد إنشاء موقع على شبكة الإنترنت أو النشر على Facebook. 

هناك أهداف عمل يجب وضعها في الاعتبار، واستراتيجيات لإنشائها، ومقاييس مثل مرات الظهور والتحويلات التي يمكن أن تكون مربكة.

إقرأ ايضاً:

يبدأ وجودك الرقمي بامتلاك قطعة عقار على الإنترنت.

بالنسبة لمعظم الناس، الإنترنت هو أول منفذ للاتصال عند البحث عن المنتجات أو الخدمات. هذا يجعل التواجد على الإنترنت والتسويق عبر الإنترنت ضروري لأصحاب الأعمال. 

إذا لم يكن لدى النشاط التجاري موقع ويب أو عنوان بريد إلكتروني، فسوف يفقد عدد كبير من العملاء المحتملين.

لا يساعد الاتصال بالإنترنت الأشخاص في معرفة المزيد عن الأعمال التجارية فحسب، بل يجعله أيضاً يبدو أكثر احترافية. ويبدأ بناء هذه الصورة الاحترافية باسم نطاق مخصص.

اسم النطاق هو موقع الويب أو عنوان البريد الإلكتروني الذي يستخدمه الأشخاص للعثور عليك عبر الإنترنت. ويجب أن تمتلك نطاق يتوافق مع نشاطك التجاري. 

على سبيل المثال، تمتلك Wikipedia النطاق wikipedia.org، وتمتلك New York Times نطاق NYTimes.com. 

يمكنك تسجيل نطاق من خلال شركة تسجيل نطاق مثل GoDaddy. تأكد من تضمين جميع التفاصيل الخاصة بك عند إكمال بيانات التسجيل لأن هذا يجعلك المالك القانوني لاسم النطاق هذا.

يجب أن يعكس اسم نطاقك اسم عملك، ويمكنك حتى الذهاب إلى أبعد من ذلك لتسجيل العديد من الأسماء الأخرى ذات الصلة. 

هذا يمنع أي شخص آخر من امتلاك الاسم ما لم يشتريه منك. كن دقيقاً في بحثك وتأكد من مدى تميز اسم نطاق موقعك بالفعل.

بعد ذلك، بمجرد امتلاكك لاسم النطاق، يمكنك اتخاذ الترتيبات اللازمة لاستضافة بريدك وموقعك الإلكتروني.

إذا كنت تتخيل موقعك الإلكتروني أو عنوان بريدك الإلكتروني على أنه منزلك، فإن الاستضافة تشبه العثور على مكان لبناء ذلك المنزل. 

لحسن الحظ، تقدم بعض شركات تسجيل النطاق مع حزم استضافة مواقع الويب والبريد الإلكتروني، بما في ذلك خدمات بناء مواقع الويب مثل Squarespace. 

لاستضافة البريد الإلكتروني على وجه التحديد، استخدم خدمة G Suite من Google أو حلول Office 365 من Microsoft. 

تتميز G Suite بكونها سهل الوصول إليها، ورخيص الثمن نسبياً، ولديها عوامل تصفية رائعة للرسائل غير المرغوب فيها. 

من ناحية أخرى، يُعد Office 365 خيار جيد للشركات التي تستخدم برامج Microsoft الأخرى بشكل يومي.

قد يهمك ايضاً:

قابلية الوصول إلى موقع الويب وجاذبيته للسوق المستهدفة.

يجب أن تكون مواقع الويب الخاصة بالأعمال قابلة للوصول من أي مكان في العالم وأن تكون جذابة للسوق المستهدف.

يمكن أن يكون موقع الويب أحد الأصول الحقيقية للأعمال. إنها مساحة للتواصل مع العملاء المحتملين، وحتى بيع منتجاتك أو خدماتك.

هناك العديد من الأشياء التي يجب مراعاتها عند تصميم موقع ويب. يمكنك استئجار مصمم أو مطور حسن السمعة لإنشائه، أو إنشاء موقع بسيط بنفسك باستخدام منصة مثل Squarespace أو WordPress. 

إذا كنت تخطط لبيع منتجات، فيمكنك إضافة قسم للتجارة الإلكترونية، أو إنشاء موقع الويب بالكامل ك متجر عبر الإنترنت. من الممكن أيضاً البيع في سوق عبر الإنترنت مثل Amazon أو Etsy.

يجب أن يتمكن أي شخص يزور موقعك على الويب من التنقل فيه بسهولة والعثور على المعلومات التي يبحث عنها بسرعة.

إقرأ أيضاً:  التسويق بالمحتوى: كيف تجذب العملاء من خلال إنشاء المحتوى؟

نظراً لأن معظم الأشخاص يصلون إلى الويب من هواتفهم الذكية، فأنت بحاجة إلى التأكد من أن الموقع يتكيف مع أحجام الشاشات الأصغر. 

يمكن لمطور الويب أو المصمم الخاص بك استخدام ما يسمى بالتصميم سريع الاستجابة للقيام بذلك. وإذا كنت تقوم بإعداد موقع الويب بنفسك على منصة مثل Squarespace، فابحث عن قالب مناسب للجوّال.

بالإضافة إلى إمكانية الوصول إليه على أجهزة مختلفة، يجب أن يكون موقع الويب سهل الاستخدام للجميع، بما في ذلك الأشخاص ذوي الإعاقة. 

أفضل طريقة لإنشاء مثل هذا الموقع هي الرجوع إلى إرشادات الوصول إلى محتوى الويب.

تُعرف هذه الإرشادات أيضاً باسم WCAG 2.0، وهي توضح كيفية ضمان إمكانية الوصول الشامل. في بعض دول العالم، من غير القانوني عدم اتباع هذه الإرشادات – لذا تأكد من فحصها.

المحتوى هو جانب رئيسي آخر لموقعك على الويب.

في نهاية المطاف، المحتوى هو الشيء الذي يستهلكه زوار الموقع. 

يجب أن يكون محتوى موقعك مخصص للسوق المستهدف. فكر في المنتجات أو الخدمات التي تقدمها، ثم سلط الضوء عليها بطريقة سهلة يمكن قراءتها والارتباط بها. 

على سبيل المثال، ربما لن تكسب محامية الأسرة التي تستخدم المصطلحات القانونية المملة على موقعها العديد من العملاء الجدد. قد تتمثل الإستراتيجية الأفضل في مشاركة رحلتها المهنية وقصص العائلات التي ساعدتها.

بالإضافة إلى كون المحتوى مرتبط باحتياجات العملاء، يجب أن يكون المحتوى جذاباً. تجنب النصوص الطويلة، وبدلاً من ذلك، اجعل المحتوى قصير وجذاب وذات صلة بعملائك. 

استخدام صور عالية الجودة لإبراز محتوى موقعك. يمكنك الحصول على مصور محترف لالتقاط الصور، أو شراء الصور من خدمة مثل Shutterstock، أو استخدام الصور المجانية من موقع Creative Commons. 

أخيراً، تأكد من تحديث محتوى موقعك بانتظام للحفاظ على عودة الأشخاص والزوار إلى موقعك على الويب.

اختيار الكلمات المفتاحية وكتابة المحتوى المناسب.

ان اختيار الكلمات المفتاحية وكتابة المحتوى المناسب يجذب انتباه الزوار ويحسن ترتيب موقعك على الويب.

يُعد إنشاء محتوى لموقعك على الويب يجذب انتباه الزائرين نقطة أساسية، لكن كيف يمكن للزوار ايجاد محتوى موقعك في المقام الأول؟ هنا يأتي دور تحسين محركات البحث، أو كما هو معروف SEO.

عندما يجري الأشخاص بحث على Google، ستظهر قائمة بالمواقع ذات الصلة في أول نتائج البحث. السيو (SEO) هي عملية التأكد من أن موقع الويب يحتل مرتبة عالية في قائمة نتائج البحث لكي يتم اكتشافه من قبل المزيد من الأشخاص. 

لحسن الحظ، هناك صيغة سهلة التطبيق لتحسين نتائج محركات البحث لموقعك.

تنقسم محسّنات محركات البحث إلى نوعين: على الصفحة أو on-page seo و سيو خارجي أو off-page seo.

يُشير سيو على الصفحة إلى تحسين محتوى ومصادر كود الموقع. بينما تُشير السيو خارج الصفحة الى الروابط والعوامل الخارجية. 

السيو على الصفحة يشبه إلى حد ما ارتداء الملابس بشكل جيد. يرتفع ترتيب موقعك على نتائج البحث عندما يبدو جيداً لمحركات البحث، تماماً مثلما تترك أناقة ملابسك انطباع إيجابي.

بالإضافة إلى ذلك، محرك بحث جوجل مدفوع بالكلمات المفتاحية. الكلمات المفتاحية هي مصطلحات تستخدم عند البحث عن المعلومات. 

على سبيل المثال، قد يقوم شخص ما يبحث عن كرسي من الدنمارك بكتابة “أثاث اسكندنافي” في محرك بحث.

سيؤدي تضمين الكلمات المفتاحية ذات الصلة في محتوى موقعك وعناوين صفحات الويب وحتى أوصاف الصور إلى تحسين السيو على الصفحة.

للعثور على هذه الكلمات، استخدم أدوات البحث مثل مخطط الكلمات الرئيسية من إعلانات Google. سيساعدك هذا في تحديد الكلمات الرئيسية الشائعة لدى جمهورك المستهدف.

إقرأ أيضاً:  كيف أحدثت التكنولوجيا ثورة في صناعة الإعلانات؟

النجاح على وسائل التواصل الاجتماعي.

لتحقيق النجاح على وسائل التواصل الاجتماعي، ابحث عن منصات لها صدى في السوق الخاص بك واتبع قواعد المشاركة.

فكر في العلامات التجارية التي تحبها، والمنتجات التي تستخدمها يوميًا، وحتى السوبر ماركت الي في منطقتك. من المحتمل أنهم جميعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، وإذا لم يكن الأمر كذلك، فينبغي أن يكونوا كذلك! 

مهما كان الحجم أو الميزانية، يمكن لأي شركة أن تستفيد من وسائل التواصل الاجتماعي ويجب أن تستفيد منها.

تشبه منصات وسائل التواصل الاجتماعي الشلّل أو مجموعات الاصحاب في المدرسة. لكل منها خصائصها ودينامياتها الاجتماعية، وكل طفل يجد الشلّة التي يشتركون معها أكثر. 

وبالمثل، يجب عليك الانضمام إلى منصات الوسائط الاجتماعية الأكثر شهرة في السوق المستهدف.

أكبر منصة تواصل اجتماعي، Facebook، تصل إلى كل شخص. ومع ذلك، فهي أكثر شيوعاً بين كبار السن، وأقل من ذلك بين المراهقين والأشخاص في العشرينات من العمر. 

نظراً لأن المنشورات من العائلة والأصدقاء هي محور التركيز هنا، فقد تواجه الشركات صعوبة في جذب الانتباه.

من ناحية أخرى، فإن LinkedIn تدور حول التواصل المهني وهي رائعة لاستهداف الشركات الأخرى التي تحتاج إلى منتجاتك أو خدماتك.

على Twitter، ستجد الجيل أكس و جيل الألفية الأكبر سناً. لكن كن مستعداً للمشاركة بشكل متكرر. 

يوتيوب هو أيضاً موطن لجيل الألفية ويركز على مقاطع الفيديو الإبداعية. 

النساء تحت سن الخمسين هم أكبر جمهور على Instagram القائم على الصور، ولدى Pinterest جمهور مماثل يجمع الصور للإلهام.

جرب المنصات المختلفة لتجد ما يناسبك.

إذا كان هناك شيء لا يلبي أهداف نشاطك التجاري أو لا تستمتع به، فاحذف الحساب وركز انتباهك في مكان آخر.

بمجرد تحديد منصة أو منصتين مناسبين لنشاطك التجاري، فإن الشيء التالي الذي يجب اكتشافه هو ما تنشره على هذه المنصات.

من المقترح أن يكون 80 بالمائة من محتوى المنشور في منصات السوشيال ميديا اجتماعياً. على سبيل المثال، إجراء محادثات فيديو تفاعلية أو مشاركة المحتوى الذي ينتجة جمهورك.

يجب أن يسلط باقي المحتوى الخاص بك الضوء على عملك. يمكن أن يكون هذا روابط إلى موقع الويب الخاص بك، أو شهادات من العملاء، أو مسابقات ترويجية. 

لكن تذكر أن كل منصة لها طابعها وشكلها الخاص، لذلك يجب تعديل المحتوى وفقاً لذلك.

التسويق عبر البريد الإلكتروني.

التسويق الفعال عبر البريد الإلكتروني يتعلق بإنشاء قيمة لجمهورك ومعرفة وقت وكيفية جذبهم.

حسب ما تذكر، كم عدد رسائل البريد الإلكتروني التسويقية التي اشتركت فيها؟ 

مع وجود العديد من الشركات التي تدعوك للتسجيل، قد يكون من الصعب تتبعها. ولكن هناك سبب وجيه لشعبية التسويق عبر البريد الإلكتروني.

لا يتطلب التسويق عبر البريد الإلكتروني الكثير من المال أو التكنولوجيا، ويسمح للشركات بإيصال أي معلومات تخدم أهدافها واحتياجاتها.

على سبيل المثال، يمكن أن تكون هذه أخبار حول المنتجات أو الخدمات أو رؤى الصناعة أو العروض الخاصة لجذب العملاء.

يُعد إنشاء قائمة تسويق عبر البريد الإلكتروني أمراً سهلاً. تعمل نماذج التسجيل البسيطة على موقع الويب والدعوات على وسائل التواصل الاجتماعي كما تفعل أوراق التسجيل الفعلية في المتاجر أو في الأحداث.

الاستفادة من التسويق عبر البريد الإلكتروني.

ولكن لتحقيق أقصى استفادة من التسويق عبر البريد الإلكتروني، يجب أن يكون المحتوى الخاص بك جدير بالاهتمام ويصعب تفويته.

يجب أن يعني كل بريد إلكتروني ترسله شيئاً لكل من عملك و الشخص المتلقي. ضع في اعتبارك المعلومات التي تخدم أهداف عملك على أفضل وجه وتكون مفيدة للقراء.

إقرأ أيضاً:  كيف تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى أكبر قدر من العملاء المحتملين؟

تحتاج إلى إنشاء هذا حتى قبل إنشاء قائمتك البريدية بحيث يمكنك السماح للأشخاص بمعرفة في ما يشتركون فيه بالضبط.

اسأل نفسك كيف تريد أن يرد القراء على رسائلك الإلكترونية. ربما تريد منهم مشاركة رسالتك مع أشخاص آخرين، أو إجراء عملية شراء، أو زيارة موقع الويب الخاص بك. 

يجب أن يشجع محتوى بريدك الإلكتروني الأشخاص على القيام بهذه الإجراءات المطلوبة. 

على سبيل المثال، إذا كنت تريد أن يشتري الأشخاص المنتج الجديد الذي تعلن عنه، ففكر في تقديم خصم حصري لهم.

لمعرفة المحتوى الذي يحصل على أكبر قدر من التفاعل من القراء، جرب بعض الأساليب المختلفة. هذا لا ينطبق فقط على محتوى رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك، ولكن على كيفية تسليمها أيضاً.

ستجذب بعض سطور الموضوع عدداً أكبر من القراء مقارنة بغيرها. بينما قد يعني إرسال بريد إلكتروني في الوقت الخطأ عدم فتحه بالمطلق.

ستتعلم ما يصلح من خلال اختبار خيارات مختلفة. لحسن الحظ، تسمح لك منصات التسويق عبر البريد الإلكتروني مثل Mailchimp بإجراء اختبارات A / B. هذا يعني إرسال نسختين مختلفتين من رسالة بريد إلكتروني لمعرفة أيهما يُنتج أكثر نتائج إيجابية.

النجاح في التسويق عبر الإنترنت.

كم عدد الإعلانات التي تعتقد أنك تراها كل يوم؟ خمسة؟ خمسمائة؟

إذا كنت تعيش في مدينة، فوفقاً لمقال نُشر في صحيفة نيويورك تايمز، فإنك تصادف أكثر من 5000 إعلان يومياً!

بالنسبة للأعمال التجارية، قد يكون التفكير في محاولة التميز في هذا المكان المزدحم أمراً شاقاً. لكن هذا ممكن. 

يتشارك التسويق عبر الإنترنت بعض المبادئ الأساسية مع التسويق عبر البريد الإلكتروني. أي أن كل حملة إعلانية يجب:

  • أن تدعم هدف عملك، 
  • وتقدم للناس شيء يقدرونه، 
  • وتدعوهم لاتخاذ إجراء. 

بمجرد أن تكون واضح بشأن أهداف إعلاناتك والقيمة التي تجلبها للعملاء، فإن السؤال التالي هو مكان وضعها.

هناك عدد قليل من خيارات التسويق عبر الإنترنت المتاحة للشركات الصغيرة، ولكل منها مزاياها الخاصة.

هل سبق لك أن لاحظت الإعلانات التي تظهر عند البحث في Google عن شيء ما؟ تنبثق مع نتائج البحث وعلى مواقع الويب التي تزورها.

هذه إعلانات Google، وهي فعالة لأنها ذات صلة بالموضوعات والمعلومات التي يبحث عنها الأشخاص.

إذا كنت تستخدم Facebook أو تطبيق Instagram، فمن المرجح أنك قد شاهدت بعض إعلانات Facebook. إنها تسمح لك باستهداف الأشخاص باستخدام معايير مثل الجنس والموقع والاهتمامات. 

هناك خيار آخر للتسويق أو للإعلان عبر الإنترنت وهو وضع لافتة إعلانية لمرة واحدة على مواقع الويب الأخرى. يمكنك الاتصال بمالكي مواقع الويب مباشرة لترتيب ذلك.

سواء كنت تعلن عبر Google أو Facebook أو موقع ويب آخر، فسوف تتم محاسبتك بنفس الطريقة. 

ستدفع إما بناءً على عدد الأشخاص الذين يمكن أن يصل الإعلان إليهم، أو بناءً على عدد الأشخاص الذين ينقرون على الأعلان. كلما زاد عدد النقرات وزاد عدد الجمهور، زادت تكلفة ذلك.

نظراً لارتفاع تكلفة الإعلان عبر الإنترنت، من المهم أن تخطو بحذر. ابدأ بإنفاق مبالغ صغيرة من المال على منصات مختلفة. عندما تكتشف المنصة الأساسية التي تعمل بشكل جيد بالنسبة لعملك، استثمر المزيد من الأموال.

خلاصة القول

يجب أن تستند جهود التسويق عبر الإنترنت دائماً إلى احتياجات عملك وأهدافك. حدد ما تعمل عليه واختر المنصات الأساسية والمقاييس التي تتوافق مع منصات التواصل الاجتماعي بشكل أفضل. 

سواء اخترت موقع إلكتروني أو وسائط اجتماعية أو رسائل بريد إلكتروني أو إعلانات، يجب أن يكون المحتوى الخاص بك ذا قيمة لجمهورك، ويجب أن يشجعهم على الانخراط في أعمال شركتك.